ميليشيا حزب الله تبدأ بتفكيك مواقعها على الحدود مع سوريا

-الله-اللبناني-يسحب-قواته-من-سورية-بشكل-كثيف-ومفاجئ.jpg

العدية – وكالات   قال الأمين العام لميليشيا حزب الله إنه لم يعد هناك داع لبقاء مقاتلي ميليشياته في منطقة الحدود الشرقية بين لبنان وسوريا، “لأنها أصبحت آمنة بعد انسحاب مقاتلي المعارضة منها”.

وأعلن نصر الله أن ميليشياته بدأت في تفكيك مواقعها العسكرية على تلك الحدود من جهة الأراضي اللبنانية، وستقوم بإخلائها لأن المهمة أنجزت، على حد تعبيره. 

وفي كلمة ألقاها الخميس عبر الشاشة إحياء للذكرى الأولى لمقتل أحد قادة ميليشيا الحزب مصطفى بدر الدين في سوريا، عرض نصر الله على المقاتلين المتواجدين في منطقة عرسال الحدودية في شرق لبنان، اتفاق إجلاء مشابها لما يحصل في سوريا بين نظام الأسد والمعارضة السورية. 

وقال “نحن جاهزون أن نضمن تسوية مثل كل التسويات التي تجري، ويمكن التفاوض على الأماكن التي يذهب إليها المقاتلون بأسلحتهم الفردية وعائلاتهم”.

وأضاف نصر الله “هذا الأمر يجري في الكثير من المناطق في سوريا، لماذا لا يجري هنا؟”. 

وكانت عرسال قد شهدت في أغسطس/آب 2014 معارك عنيفة بين الجيش اللبناني و جبهة النصرة وتنظيم الدولة الاسلامية قدموا من سوريا، وانتهت بإخراجهم من البلدة.

حيث أنهم استطاعوا اللجوء إلى التلال الجرداء لعرسال المعروفة بجرود عرسال.

المصدر : الجزيرة

 

 

 

اترك رد