سيدة روسية تبيع “الليلة الأولى” لابنتها القاصر بنصف مليون روبل

photo5411318571876853878.jpg

موسكو (العدية) – قامت فتاة الروسية مع زوجها ببيع ابنتهما القاصرة  إلى رجل غني يقيم في موسكو ، قبل أن تكتشف أنه كان فخا من شرطة العاصمة الروسية موسكو .

وكانت السيدة الروسية البالغة من العمر 35 عاما رفقة زوجها “25 عاما” قد استقلا طائرتهما بالفعل إلى موسكو ،قادمان من مدينة تشيليابينسك إلى موسكو ، قاطعان مسافة حوالي 2000 كم لبيع “الليلة الأولى” لابنتهما القاصرة إلى الرجل الذي اتفقا معه عبر الإنترنت والذي من المفترض أنه “عميل غني”.

لكن الزوجين كانا متفاجأن حينما وجدا “العميل” أنه ضابط شرطة ليتم اعتقالهما على الفور ، ويجدا نفسيهما في الأصفار بدلا من قبض مبلغ وقدره نصف مليون روبل (حوالي 21،000 يورو) .

وقالت شرطة العاصمة الروسية أنه تم نقل الفتاة فورا من الأم، ويجري حاليا فحصها في المستشفى ، كما أضاف مسؤولون في الشرطة أن الأم  كانت تدبر لبيع جسدها أيضا  من اجل جمع الاموال ، مستخدمة شبكات وسائل التواصل الإجتماعي ، فيما ادجعت أنها مجرد سمسارة للعقارات ، وأنهم جاؤوا إلى موسكو للقاء رجل غني أراد دعمهم ماليا، إذا احضرا ​​ابنتهم معهم”.

وكالات

اترك رد