عشرات القتلى لقوات الأسد وميليشياته بنيران أمريكية

2-825x500.jpg

دير الزور (العدية) –  قتل العشرات من قوات الأسد والميليشيات الإيرانية وجنسيات مختلفة شمال شرق مدينة دير الزور، وذلك بقصف من طائرات التحالف الدولي استهدف مواقهم وارتالهم عندما حاولوا التقدم باتجاه مواقع لقوات سورية الديمقراطية المتحالفة مع واشنطن .

وقالت وكالة الأنباء السورية الرسنمية )سانا) إن  قوات “التحالف الأمريكي” استهدفت بعد منتصف الليلة الماضية قوات “شعبية كانت تتجه لقتال من اسمتها “قسد” بين قريتي خشام والطابية بريف دير الزور الشمالي الشرقي ما تسبب بمقتل العشرات  ووقوع عدد من الجرحى ودمار كبير في تلك المنطقة.

وأعلنت وزارة الخارجية الروسية في أعقاب الضربة الأمريكية لقوات الأسد أن الوجود العسكري الأميركي في سورية يشكل تحدياً خطيراً للعملية السياسية وما اسمته “وحدة الأراضي السورية”

وكان مسؤول أمريكي قد لوكالة رويترز إن أكثر من 100 من مقاتلي الأسد قُتلوا بقصف للتحالف الدولي مشيرا أن التحالف نفذ ضربات جوية ضد قوات موالية لنظام الأسد لقيامها بهجوم غير مبرر على مقر قيادة “قوات سوريا الديمقراطية، في وقت متأخر من يوم الأربعاء.

وأوضح المسؤول الأمريكي “كانت القوات الموالية لنظام الأسد تضم نحو 500 فرد في تشكيل كبير مترجل تدعمهم مدفعية ودبابات وأنظمة صواريخ متعددة الفوهات وقذائف مورتر”.


وتقود “واشنطن” تحالفا من خارج مجلس الأمن الدولي لمحاربة تنظيم تنظيم الدولة الإسلامية منذ آب عام 2014 ، فيما عملت بعدها على تشكيل ما يسمى قوات سورية الديمقراطية التي تتكون غالبيتها من قوات وحدات الحماية الكردية وأحزاب كردية أخرى إضافة لمكونات عربية وتركمانية وأشورية .

صادق عبـّارة

اترك رد