مبادرة جديدة حول ريف حمص الشمالي

.jpg

حمص (العدية) – قال مراسل العدية نقلا عن  مصادر اعلامية متواجدة قرب معبر الدار الكبيرة أن كل ما جرى من مجريات التفاوض مع الجانب الروسي في جلسة الأمس اعتبر  لاغيا.

و أضاف مراسل العدية أنه تم الاتفاق بين قادة الفصائل في ريفي حمص الشمالي وحماه الجنوبي على بنود جديدة لم يتم الإفصاح عنها بعد، مشيرا أن أبرزها ما يزال اخراج المعتقلين وعدم تسليم السلاح الثقيل .

وأكد مراسل العدية أن جلسة اليوم مع اللجنة العسكرية والمدنية عن المنطقة الوسطى تم تأجيلها لحين حضور ضابط روسي هو قائد قاعدة حميميم الروسية “ألكسندر إيفانوف” .

وأشارت تقارير اعلامية إلى تدخل تركي حول المفاوضات الجارية بريفي حمص وحماه، إضافة إلى مبادرة جديدة لرجل الأعمال السوري فراس طلاس، لم يتم الإعلان عن بنودها بعد.

تجدر الإشارة إلى أن تلبيسة والرستن كانت قد قبلتا العرض الروسي يوم أمس فيما لم تقدم منطقة الحولة قرارها النهائي بشأنه حتى اللحظة .

حسن لالو

اترك رد