استقالة الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي على خلفية سخريته من السيسي

Mideast-Saudi-Islamic_Horo-e1401754422656-660x330.jpg

العدية – حمص
اعلنت منظمة المؤتمر الإسلامي في بيان لها على موقعها الرسمي اليوم الإثنين 31 تشرين الأول استقالة أمينها العام إياد مدني لما عزته اسبابا صحية بحسب البيان.

وأضاف البيان بأن المملكة العربية السعودية قد رشحت يوسف بن أحمد العثيمين وزير الشؤون الاجتماعية الأسبق للمنصب.

وفي أول رد فعل اعلنت مصر ترحيبها وموافقتها على ترشيح المملكة العربية السعودية للدكتور يوسف العثيمين أمينا عاما للمنظمة.

وكان الأمين العام المستقيل قد أثار ضجة إثر تصريحات له سخر فيها من الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي في افتتاح مؤتمر للتعليم في تونس الأسبوع الفائت حين أخطأ في لفظ اسم الرئيس التونسي الباجي قايد السبسي يوم الخميس الماضي بتحويله إلى السيسي وتدارك الخطأ متندرا بتصريح للرئيس المصري قبل أيام قال فيه.. “إن ثلاجته لم تكن تحتوى إلا على الماء طوال عشر سنوات”.

وسارعت مصر لإدانة تصريحات مدنى على لسان وزير خارجيتها معتبرا أنها “تجاوز جسيم بحق دولة مؤسسة للمنظمة وقيادتها السياسية وأن مصر ستراجع موقفها ازاء التعامل مع سكرتارية المنظمة وأمينها العام”.

يشار إلى أن مدني سارع لتوضيح ما حدث في بيان له قائلاً “إن ما ذكره أمام مؤتمر وزراء التعليم في تونس كان على سبيل المزاح والدعابة، ولم يقصد من خلاله توجيه أي شكل من أشكال الإساءة للقيادة المصرية، ممثلة في الرئيس عبدالفتاح السيسي وأنه يكن له احتراماً وتقديراً كبيرين.

اترك رد