قاعدة حميميم تعترف بمشاركة القاذفات الروسية في معركة الزلاقيات

PicsArt_04-26-05.20.20.jpg

خاص – العدية

  • سيطرت قوات الاسد على بلدة الزلاقيات في ريف حماة الشمالي رغم توقيع روسيا على اتفاق خفض التصعيد الموقع في أستانا وقبول نظام الاسد بهذه الاتفاقية وبضمانة ثلاثية: روسية وإيرانية وتركية.
    وأكد الناطق الرسمي لجيش العزة الرائد زهير ابو أنس لوكالة العدية أن فصائل الثوار استطاعت قتل عدد كبير من قوات الاسد ,إلا ان كثافة الغارات الروسية التي قامت بها القاذفات الروسية والقصف المدفعي والصاروخي العنيف أدى إلى سقوط عدد كبير من القتلى والجرحى وانسحاب الفصائل من البلدة.
    ونشر جيش النصر مقطعا مصورا يظهر فيه عنف الاشتبكات ليلا بين قوات الاسد المهاجمة وبين فصائل الثوار مع غارات كثيفة نفذتها الطائرات الحربية الروسية ,كم اعلن عن مقتل قائد عسكري وإعلامي ومقاتل في صفوفه.
وفي ذات السياق فقد أكدت القناة المركزية لقاعدة حميميم العسكرية عن مشاركة القاذفات الروسية بشكل مباشر في معارك ريف حماة ,وأن المعارك القائمة في المنطقة لا تضر باتفاق التهدئة في البلاد فهي تشن ضد “تنظيمات إرهابية متشددة” حسب التصنيف الروسي لفصائل الثورة التي تدافع عن الشعب السوري في وجه آلة القتل التي ديرها روسيا وإيران ونظام الاسد.

اعتراف قناة قاعدة حميميم العسكرية بمشاركة القاذفات الروسية في ريف حماة الشمالي رغم اتفاق خفض التصعيد


كما أعلنت صفحات موالية لنظام عن مقتل العميد يحيى بالوش من قوات النظام خلال معارك الزلاقيات بريف حماة الشمالي.

اترك رد