رأس الكنيسة اللبنانية للاجئين السوريين: عودوا لبلادكم .. وجودكم خطر علينا

190113015940013_rahi.jpg

العدية – قال بطريرك الموارنة في لبنان “بشارة بطرس الراعي” ظهر اليوم الأربعاء أن على اللاجئين السوريين العودة إلى وطنهم لأن وجودهم بات يشكل خطرا على من كل الجوانب.

ونقلت الوكالة الوطنية اللبنانية للاعلام عن الراعي تصريحه خلال استقباله أعضاء المجلس التنفيذي الجديد للرابطة المارونية في الصرح البطريركي في بكركي. الذي صرح بحضور الوفد “لا أريد على الإطلاق أن يفهم الرأي العام أننا ضد النازحين أبدا نحن معهم في العودة إلى وطنهم وتاريخهم. واللعبة الدولية تربط عودتهم بالحل السياسي

وأكد البطريرك الراعي دعمه لسعي الرئيس اللبناني ميشيل عون بضرورة الفصل الكامل بين الحل السياسي في سورية وعودة النازحين. مشيرا إلى الوجود الفلسطيني في لبنان  الذي مضى عليه سبعة عقود بانتظار حل سياسي لم يأت بعد على حد وصفه.

من جهته قال رئيس وفد الرابطة المارونية والنائب السابق نعمة الله أبي نص  بأنهم سيتصدون لمعضلة النزوح السوري التي اعتبرها مسألة وجودية بامتياز بالنسبة للبنان”.

وتتعالى الاصوات المنادية بضرورة عودة اللاجئين السوريين إلى سورية خلال الشهور الماضية، وخروج مظاهرات في مدن وبلدات شيعية طالبت بترحيل اللاجئين، ومتزامنة مع تصريحات عنصرية تتهم اللاجئين بتلويث هواء لبنان تارة ونشر الأوبئة والأمراض تارة أخرى، تتزعمها شخصيات سياسية واحزاب تعتبر من أشد حلفاء الأسد في لبنان.

 

اترك رد